Pages

10 April 2009

الاوراق البيضاء


قصيدة أخرى جريمة أخرى مدينة أخرى تحترف البغاء على خارطة العالم المنهار سيدق الباب تفضل سيدي كوب أخر من القهوة

(بداية الخطاب)

إلى معشوقتى الجميلة إلى الصفحة البيضاء

اكتب اليكى لأعلمك علما مسبقا قبل أن ارتكب جريمتي أنى مقدم على تدنيس طهر بريقك اللامع بقصيدة أخرى فالعشق النيرونى يا سيدتى يجرى فى دمائى يدفعنى دوما للاحراق روما تقف فى الغرفة المجاورة ترتدي الأسود ككل الليالي التي يزورنا فيها كيوبيد الحب , كيوبيد أتانا الليلة أعمى , لن يرى سحر عيون روما , لن يرى شعرها المنطلق كشعر غجرية , كيوبيد اتانا الليلة أعمى لكي لا يرى جريمتي, اى حاجز هذا الذى اختارة الموت بين الضحية والجريمة ؟ ولماذا لم يضع حاجزا مثله بين القاتل ودوافع الجريمة ؟ اى هواية تلك التي تدفع صاحبها لتكفين ضحاياة بأوراق القصائد البيضاء !


ستدق روما على الباب سيهدم عطرها كل حصونى
تفضلى يا روما كيف حالك من جديد؟
يا مدينة تحمل فى تضاريسها كل دهاليز ذاكرتى المخفية من ازمان
يا امرآة تصر على ارتذاء الاسود كتعبير واقعى للفرح

خبرينى بسرك مارسى معى هواية البوح كرجل فى مثل حزنك لماذا ؟ لماذا تنازلتى عن مكعب السكر الثالت فى قهوتك الصباحية لماذا لم تمنحى الشتاء ككل الاعوام السابقة قدسية العشق فاستحالت قطرات المطر تجاعيد اخرى اوسمة اخرى يمنحك إياها الوجع بصفتة امبراطور قلبك الجديد من بعدى وبصفتى امبراطور مخلوع ساطالبك برقصتى الاخيرة اريدها رقصة غجرية همجية رقصة اخيرة على انغام الفوضى وحين يرتفع بنا الرقص الى السماء خبرينى ما جئتى من اجلة واطمئنى فلن اسقط فالسقوط هواية الحمقى اما الشعراء فاتخدوا اغتصاب الصفحات البضاء هواية

ماذا ؟ سترحلين


إختيار سيىء للكلمات
فالرحيل عنى ليس برحيل

الرحيل عنى هو هواية السقوط
الرحيل عنى هو الخلود بين ابجدية الحروف على الصفحات البضاء

فكيف يكون الرحيل رحيلا بلا طريق
اختيار سىء للكلمات يا روما



عفوا يا صفحتى البيضاء فهنا
( نهاية الخطاب) روما تدق الباب بعنفوانية الراحلين



تفضلى يا روما كيف حالك من جديد

روما :
انا راحلة

الصمت فعل سادى يتلذذ فى تعذيب النفوس حتى تصمت فيصبح الصمت فضيلة الساديون

7 comments:

Saydalanya Mat7oona said...

ممممممممم

تجاهلت ان فى تدوينة لسه محتاجة تكمل و ابتديت فى تدوينة تانية

مخك شكله دخل فى نوبة عصيان مدنى

البوست مليان كلام

بس ساكت فى نفس الوقت

و على رأيك

الصمت فعل سادى يتلذذ فى تعذيب النفوس حتى تصمت فيصبح الصمت فضيلة الساديون

تحياتى

واحد مش فاهم حاجة said...

اممم

بصى هو مش تجاهل بمعنى تجاهل بس انا معرفتش فعلا اكمل البوست السابق مع الاسف

وومع الرغبة فى الكتابة مجرد الكتابة كتبت البوست دة اللى انا اساسا مش حاسة بتاعى


بس انتى مستحملة التخريفات دى وهاتستنى بوست احسن
مش كدة


اكيد كدة

Saydalanya Mat7oona said...

الموضوع مش انك تكتب بوست أحسن

و بوست أوحش

الموضوع انك طول مانت نفسك فى حاجة لازم تعملها.....من منطلق أنا عملت عشان كنت عاوز أعمل و كنت عاوز أقول

مش مهم شكل البوست ....المهم تقول

أهم حاجة فى الوضوع كلو انك لو متضايق تبقا أحسن

و لو مخنوق...خنقتك تروح

و يارب دايما تبقا فى أحسن حال

ملحوظة أخيرة
حتى لو أنت مش عاجبك اللى بتكتبه هفضل متابعة برضو

غتاتة و غلاسة

:)

سلامات

ســمـــر احمد said...

قصيدة ارى = فعل بوح قد يكون اسلم عقاب للذات التى تدمن الصمت كطقس خريفى الانهزام
فلنتسلى بتعقب الحرف الهارب على صفحة جريمتها بياض غير واضح المعالم و غير محدد الهوية ..
و لنسطر اخر نوبات الجنون لحنا قد لا يكتمل

مش عارفه بس كنت عاوزة اقول كده فقلت ..

max.adams said...

وبصفتى امبراطور مخلوع ساطالبك برقصتى الاخيرة اريدها رقصة غجرية همجية رقصة اخيرة على انغام الفوضى وحين يرتفع بنا الرقص الى السماء خبرينى ما جئتى من اجلة واطمئنى فلن اسقط فالسقوط هواية الحمقى اما الشعراء فاتخدوا اغتصاب الصفحات البضاء هواية


و هواية السقوط هي المفضله لدى الكثيرين ممن كفوا عن كونهم شعراء
سألني أحدهم ذات مره
نزار شاعر المرأه وأنت شاعر من
مارضيتش أقوله شاعر بالحزن فقلتله شاعر الفنكوش

و حيث أنني كذلك فإنني الشاعر الذي اتخذ السقوط في الهاوية و العوده للقمة ثم السقوط مرة أخرى
هوايته الدائمة

.................
روما مين؟؟

حائر في دنيا الله said...

جميلة أوي الجملة >
الصمت فعل سادى يتلذذ فى تعذيب النفوس حتى تصمت فيصبح الصمت فضيلة الساديون

ومضحكش عليك روما تدق الباب فسلام بقا

Sharm said...

انا حاسس انك عامل زي القنبلة اللى هتموت و تنفجر