Pages

19 January 2010

فى الوردة








في الوردةِ التي
تنبتُ من قلبِ التراب
عطرُ موتانا


سوزان عليوان

4 comments:

last Anonymous said...

ليتنا نستطيع ابقائهم معنا او على الاقل ابقائها معنا

ولكن لكل عمر نهايه و تظل

"
ثمّة أشياء
.لا نعتادها

نموتُ
كلَّ ليلةٍ
مؤقتًا

لكنّ موتنا الأخير
يفجعنا
.دائمًا
سوزان عليوان
"

max.adams said...

ولكنها ولحسن حظنا ، تفوح أحلى ما كان منهم
علنا نتذكرهم
بأحلى ما كان منهم

تسلم

واحد مش فاهم حاجة said...

last Anonymous

يبقى رائحة ازهارهم ذكرى عطرة تخبر كل من مروا انهم كانوا هنا


شكرا على شعر سوزان

وشكرا على مرورك


---------------------------
بتاع الفنكوش

الذكرى قادر تخلد ذكرنا بالخير او بالشر لملاين السنين


اهو إنت اللى تسلم

هبة النيـــــل said...

أخي اللي فاهم كل حاجة

افتقدت فلسفتك حقا :)